التخطي إلى المحتوى

صدر الصورة، Mahsa Amini family

اتهم والد مهسا أميني، البالغة من العمر 22 عامًا والتي أدت وفاتها إلى موجة من الاحتجاجات في جميع أنحاء إيران، السلطات بالكذب.

وفي مقابلة مع الخدمة الفارسية في بي بي سي، قال أمجد أميني إنه لم يُسمح له بالاطلاع على تقرير تشريح جثة ابنته، ونفى أنها كانت في حالة صحية سيئة.

وقال إن شهودا أبلغوا الأسرة بأنها تعرضت للضرب في حجز الشرطة. ونفت السلطات الإيرانية ذلك.

واعتقلت مهسا أميني بتهمة انتهاك قواعد ارتداء الحجاب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.